img5.jpg

أف تاوالت/عن تاوالت

مقدمة


تاوالت مؤسسة ثقافية وإعلامية تهدف أن تكون فضاء للتواصل بين المهتمين بحقلي اللغة والثقافة الأمازيغية في داخل وخارج ليبيا الحبيبة. إننا في تاوالت نؤمن بأن الأمازيغية مكون أساسي من مكونات الشخصية الليبية، نسعى إلى المساهمة الايجابية ضمن الثقافة الليبية، التى ندرك ما تعانيه بدورها من ضمور وانكماش . إن رؤية تاوالت هي رؤية منفتحة على اللثقافة الليبية بوحدتها كما بتنوعها الخلاق.

إننا نرى أن المكون الأمازيغي في ثقافتنا الوطنية يعانى من الاهمال وسوء الظن به تارة، والإقصاء والتهميش والوصاية تارة اخرى، تاوالت ستعمل على التعريف والانفتاح، آملين بذلك ان تثري وتدعم ثقافتنا الوطنية عموما. سوف تحاول تاوالت ان تكون قناة للتعبير عن فعاليات ثقافية واجتماعية موجودة وحية بالفعل داخل المجتمع الليبي لم تنل حظها في التعبير والتحاور والانتقاد بصورة ايجابية .

بحكم طبيعة تاوالت الثقافية، فإن تجديدها سيتم مرة كل أسبوع، وسوف نركز فيها على المواد التى تهدف إلى خدمة الثقافة الامازيغية عموما، والثقافة الامازيغية في ليبيا خصوصا.

لماذا تاوالت؟ وما هي أهدافها؟


منذ إنشائنا لمؤسسة تاوالت الثقافية الأمازيغية سنة 2001م كان ولايزال من أبرز أهدافنا السعي إلى إحياء التراث والثقافة الأمازيغية في ليبيا، إعتقادا منا أن الطاقات الكامنة في أبناء وطننا العزيز ليبيا، سواء في تاريخنا الممتد في القدم أو حاضرنا الزاخر بالمواهب لم تتمكن بعد من البروز والانتشار كما ينبغي أن تكون.

فأخذنا على عاتقنا مهمة السعي الجاد لتمهيد الطريق، وإذلال العقبات، لنـزع غلاف الاهمال ، وكسر الحواجز أمام الشباب القادر على العطاء.

فلقد اخترنا الحوار كأسلوب حضاري في التواصل بين النخبة من أبناء ليبيا الحبيبة. فمما يجدر الإشارة إليه هنا هو اختيارنا لكلمة تاوالت كتسمية وشعار لمؤسستنا هذه، فهذه التسمية لم تكن من قبيل المصادفة حيث إن تاوالت تعني “الكلمة” بالأمازيغية. فبالكلمة اخترنا سبيلنا في الوصول إلى باقي إخواننا الليبيين، وبالكلمة نسعى لنشر ثقافتنا الليبية الأصيلة، ليتسنى لباقي أبناء ليبيا من النهل منها، والسعي لخدمتها، لأن في خدمتها خدمة لكل أبناء ليبيا، فلا مستقبل لليبيا في ضوء الإصرار على تهميش الأمازيغية.

وإذ أننا نعتز بالخطى التي بذلناها، ولايزال كثير من الشباب يبذلها في سبيل إبراز هذه الثقافة، إلا أننا رأينا أنه من الواجب إخراج هذه الثقافة من حيزها الضيق، آلا وهو التداول بين الشباب الأمازيغي، وإبرازها في أشكال متنوعة لكافة أبناء ليبيا الحبيبة وكذلك أبناء تامازغا (شمال إفريقيا) ولكي نحقق هذا الهدف كان لزاما علينا القيام بالتالي:

ـ إيصال الإنتاج الأمازيغي لكل أبناء الوطن عن طريق الإنترنت المتمثل في هذه الصفحات التي لاقت قبولا وإقبالاً شديدين ليس من الأمازيغ فحسب بل من كل أبناء الوطن، وها نحن نخرج تاوالت في حلتها الجديدة والتي لن نلؤء جهدا في تجديدها وتحديثها كلما دعت إلى ذلك الضرورة.

ـ السعي لوضع قاموس موحد لكل أبناء الأمازيغ في ليبيا، والعمل في هذا المضمار في طوره الأخير وسوف نحرج للجميع عما قريب.

ـ تشجيع نشر المؤلفات الأمازيغية للباحثين الأمازيغ الليبيين اللذين ظل عملهم محدود التداول بين أمازيغ ليبيا، ولقد صدر عن مؤسسة تاوالت كتب عديدة وسوف ننشرها في موقع تاوالت على شكل بي دي اف تباعا كاملتا.

ـ االاهتمام بتجميع وتحقيق المخطوطات والوثائق المتعلقة بالمناطق الناطقة باللغة الأمازيغية في ليبيا، سواء بأيدي ليبية أو عن المنطقة بأيدي غيرهم من المؤلفين، ولقد تجمع لدينا مجموعة لابأس بها في هذا المضمار.

ـ تعريب الكثير من الإنتاج المؤلف باللغة الفرنسية، والإيطالية، والألمانية، والإنجليزية والذي ظلّ محدود الرواج، بين النخبة المتحدثة بهذه اللغات، وتقديمها على شكل مؤلفات تصدرها مؤسسة تاوالت.

بتحقيق الأهداف السالف ذكرها نرى أننا سوف نساهم في بناء جسر التواصل الحضاري بين أبناء ليبيا. ليبيا المستقبل المبنية على التعدد الثقافي، وإننا بمجهودنا هذا نعلنها صراحةً، ونقولها بملء أنفاسنا، لا للتهميش، لا للإقصاء، نعم للحوار البناء، ونعم للتفاهم الحضاري.

موحمد ؤ مادي (مشرف الموقع)

مؤسسة تاوالت الثقافية

هذه المقالة تحتوي على Comments Off on أف تاوالت/عن تاوالت

.التعليقات مغلقة مع الأسف

    ⵉⵎⵓⴷⴰⵔ – ⴰⵙⵍⵎⴷ ⵙ ⵜⵡⵍⵍⴰⴼⵉⵏ


ⵉⴷⵔ ⴰⴼ ⵜⴰⵡⵍⵍⴰⴼⵜ ⴼⴰⴷ ⴰⴷ ⵙⵓⴳⴳⵣⴻⴷ ⴰⴷⵍⵉ ⴰⴷ ⵏⵖ  ⵉⴷⵔ ⴷⴰ

  • ما رأيك في موقع تاوالت الجديد ؟






    بين النتيجة

    Loading ... Loading ...
  • tamatart

    tamatart



    taddart

    ٍradio awal