img9.jpg

تينفاس نـ نانا- قصص جدتي (11)

تانفوست ؤواتن أمبسوط د ؤژاوالي- قصة الإخوة الغني والفقير

إذا لم نجد ما نفعله بالوقت،فإن الوقت يجد ما يفعله بناء- إبراهيم الكوني

أزول فلاون

*- أمزوار تمازيغت
ديس سن داواتن ئدجن دامبسوط ديدجن داژاوالي أژاوالي مي غرس حتى أمنسي نس د يليس تگور ئل تادارت عميس تعول فلاسن تفرطاسن ﮔ تادارت ؤتساراد ﮔ ئشلتات وتسرح تاويد ﮔ ئسغارن وتاوياسند ﮔ وامان سگ تانوت ؤ تژاط ﮔ تاسيرت باش أتاوي ماتا أدتشن نتات د ئودان نس شويا أس سگ ؤسان ئتيق أتراس أژاوالي ؤيوسد أدو تازمورت ؤ يقيم ئتخمم د نتا سه يفغاصد سملا لعظيم أتراس يواياس خيرك يواياس نتا تقس دونيت زاتي ؤ معتش ؤفيغ ماتا ادستشغ أرا ئنو و لوژن سگ دي أتراس دين لي يفغاصد يواياس برا ديس أرجان ﮔ تلات ؤ يواياس ماي تاسد ماي اتاوطض أسد زات ئمي ؤرجان ومل أر أصكيكرا داكيمير ئمي ؤرجان اتف اتاگددش أوي لي تخست سيس يواياس شرا ئدجن أتاويتش سيس عن أتتشد سيس ولي نتا ؤتشو ؤ يگا سه يسقد يقيم يسگور ﮔ ورجان دين لن يوفيت ؤيوا ماك يواياس أتراس يميراس أرجان يوتف يوفيت يتشور سـ ئدريمن د دهب(ؤرغ) يوي لي ئنجم فلاس ومي ئوي شرا سگ ؤتشو برا برا ماي ئروح ئل تادارت نس يليس دين معتش تقيم تگور ئل تادارت عميس ؤسان تقيم تامطوط عميس تمال ماك تبوشيلت ئد معتش توسد د نتنين مي غرسن ئودان نس ماتا ادتشن د نتات سه توساسند تبوشيلت ليس نواس ؤتراس نس تتر سيسن (لمرطط) تستوهل تامطوط توا ماتا ياديژطن سيس د نتنين مي غرسن أمنسي نسن تخمم ماك ياتيگ توگور تيگا أماطو نـ (تامامت) ﮔ والآغ نـ لمرطط تخس باش ياتاكز ماتا ياديژطن سيس ؤ ماي سمدان ئژط سيس رناست توفا تماجارط ندهب(ؤرغ) تطف ﮔ والآغ نـ لمرطط تيگا سه توگور ئل ؤتراس نس ؤتواياس هاه تژريض ؤاك ماتا ئتيژط لي تشك اس ؤكل توشداس ؤ تمالد ؤا مي غرس شرا ؤ داژاوالي د نتا ئتيژط ﮔ لماجار اتكرد ئميرا اس توگورد واستملد مادونش أكيمل مانيس يوساسد عن يويتيد دهب (ؤرغ) ئد عن نتش معتش أكقيمغ ﮔ تادارت يواياس أتراس نس ياودي ماتا دهب لي غرس ؤا د نتا داژاوالي مي غرس ماتا أيتش نتا د وارا نس تواياس شيئ مادونش داستوگورد يواياس باهي ماك ياسيگغ كان يوشاس ربي(ياكوش) تواياس تامطوط نس برا ملاس داكغرنغ ئخف نك ؤماي داطبصض داستغرند حوطاس تاكميت فـ ئري نس ماي تييق فلاس يسقد يوگور ئل ؤاس ؤ يگا ماك تواياس تامطوط نس و ئحوط تاكميت فـ ئري نـ ؤاس ؤيواياس ئميرا ياتيتملد ماي توطيض ﮔ دهب (ؤرغ) غن داكغرسغ يواياس ؤاس أژاوالي دلعيب فلاك أيد لي تگد ديس نتشين داواتن ؤگد ما ييگا ديس ؤ يجدهت مي يوبا أتيدج ؤ يواياس بالك مي ياتنجمد لي ييگيغت نتش يواياس تشك مليد كان تشك لي تلوژض ﮔ تاديست نك تنجمد نتش لي دامبصوط نتا لي مي دادنجمغ ؤ ماي ئغصرط يواياس فـ ورجان ؤ ماني يلا ؤماك أييگ لمي أياوط ؤ يگور ؤ يمالاس ر لبال نك أتتشد شرا دين ماي يسمدا ؤاس يوگور ئتازال ئل ورجان ؤماي يوط ئبد ؤيوا( أر أصكيكرا) يميراس ئمي ؤرجان ؤ ماي يوتف ئتفل ئدغبر ﮔ ؤتشو يتشا ﮔودا لن معتش ئنجم أيتش ؤ يتشور ئسگراس نس سـ دهب(ؤرغ) ؤيوسد دايفغ يوفا ئمي يقس ؤ يتو تاوالت لي مالن ديس باش أيار يوگد ؤيقيم ئتزازا دين ﮔ واماص ؤرجان يقيم يساوال وئصلگ لن يوحل يقيم ئتهمص دين ﮔ تالآست يوفا ئودان مون دين تاويد ديسن ترگو تت ديسن يژل جاراسن ؤيطص أماطو ؤتوسد ترگو توتف تقيم تمال (صنط نصري في گصري شن جاب هولي ياكسري) ؤ تقيم تعودو ديسن تاف ديسن تلاتا توگور تسزغل أمجر ؤ ماي تقت سيس يكر يزگا توگور تازال تتغمرط وتكوبو فلاس ؤتواياس تشك دميس خالي ؤماي تكاند د نتش سگورغ ﮔ دك أسا منيت ؤ تواياس أيد لي تژرض ديس نيدريمن ؤكل نك داكتوشغ يژگر ؤ تقيم تنشد(تسستن) ديس منيت غرك ؤارا نك يواياس غري سبعة(سا) نتبوشيلين تواياس أيميس خالي ؤگور أويتند ئدك داتنتژرغ ؤ تدرم ده ئدي ئدريمن گودا دوتشو ﮔودا يوگور ئتازال ئل يسيس تمطوط نس يواياسن لي يژريط ؤ يوگور ينكي يليس تامقرارط نتات تامزوارت معتش توسد يقيم ئنكي ديسنت سيدجت ترگو تت ديسنت ؤ ماي معتش ؤسنتد يوگور نتا تتفط ترگو تتشيت ؤتوگل طار نس ﮔ ئمي ؤرجان برا برا تامطوط نس ماي معتش يوسد اتراس نس غن ئدجت سگ يسيس توگور نتات تلهگ فلاسن تسگور تسگور ديسن لن توفا طار ؤتراس نس يميگل ﮔ ئمي ؤرجان توگور تندب فـ ؤسان نس
( ؤسيغد سيسن سـ تيط ئنو مي ژريغتن)
*- أنگارو أعراب
يوجد رجلان أخوان أحدهما غني والأخر فقير لا يملك قوت يومه وأحد بناته من شدة حاجته تذهب إلى بيت عمها الغني لكي تعمل عندهم فتأتي بالحطب من الغابة وتكنس الدار وتغسل الملابس وتطحن الحبوب وتأتي بالماء من البئر وكل هذه الأعمال الشاقة لكي تتحصل على القليل من الأكل لوالديها وإخوتها ومرت الأيام ووالدها لم يتحصل على عمل فأصبح في فقر مقذع وفي يوم من الأيام جلس تحت ظل شجرة زيتون وضاقت به الدنيا وكان يفكر في طريقة للحصول على الطعام لعائلته وبينما هو على هذه الحال رفع رأسه فوجد إنسان يقف أمامه وقال له مابك هائم هكذا فروى له قصته عن فقره وشدة حاجته وأنه يعيل أسرة لم يعد يجد ون ما يأكلون وأن الدنيا أغلقت في وجهه فقال له الرجل سأدلك على مخرج لمحنتك هذه بشرط أن تقوم بما أمليه عليك فقط فأجابه وقال له نعم سأنفذ كل تمليه علي فقال له الرجل الشبح أذهب في هذا ألاتجاه وحدد له المكان في أحد الأودية وقال له ستجد مكان قف أمامه وقل عبارة (أفتحي ياصكيكرا) فينفتح لك باب الكهف عندها أدخل إلى الداخل ولا تخف وستجد فيه كل ما تريده على شرط أن لا تأخذ أو تذوق الطعام فأجابه بتنفيذ كل ما قال له واختفى الرجل الذي كان واقفا أمامه فغادر هو أيضا صوب المكان المحدد وعندما وصل إلى هناك وقف أمام مدخل الكهف وقال (أفتحي ياصكيكرا) ففتح له باب الكهف فدخل فوجده ملي بالمجوهرات والنقود الذهبية فأخذ ما يقدر على حمله منها ولم يقترب من أصناف الأكل رغم شعوره الشديد بالجوع وخرج من الكهف وأنغلق الباب خلفه وعند وصوله إلى البيت فرحت زوجته وأطفاله بما أنعم الله عليهم ومنذ ذلك اليوم لم تعد أبنته تذهب إلى بيت عمها لتساعدهم في أعمال البيت فاستغربت زوجة عمها غياب ألفتاة وتأخرها عن ألمجي عدة أيام وكانت من حين إلى أخر تستفسر من زوجها عن سبب غيابها وأنها ليست مرتاحة لسبب الغياب وفي يوم من الأيام جاءت الفتاة إلى بيت عمها لكي تأخذ منهم وعاء كيل الحبوب أي المرطا (لمرطت) فذهلت زوجة عمها وقالت ماذا سيفعل أخو زوجها بهذا الوعاء وماذا سيكيل به وهو لا يملك وجبة عشائه وهي على هذه الحال خطرت لها فكرة حيث قامت بدهن قاع الوعاء بالعسل وأعطته للفتاة وفي اليوم الثاني عندما رجعت الفتاة الوعاء إلى بيت عمها تفحصته زوجة عمها فوجدت قطعة نقود ذهبية ملتصقة بقاع الوعاء فجن جنونها وذهبت لزوجها وقالت له أنضر ماذا وجدث في الوعاء إن أخوك الذي تقول عنه أنه فقير وتمد إليه يد العون من حين إلى أخر إنه يكيل النقود الذهبية فسخر منها زوجها وقال لها إن أخي فقير جدا وليس لديه قوت يومه من أين له بهذه النقود فقالت له يجب أن تذهب إليه في الحال وتسأله عن مصدر هذه النقود فكرر عليه بأن أخوه فقير وليس لديه وجبة عشاء لأطفاله فقالت له إن لم تذهب إليه سأغادر البيت وأتركك فقال لها إن الله رزقه فماذا سأفعل له وعندما ضيقت عليه الخناق قال لها سأذهب فقالت له قل له هي أخي سوف أحلق لك شعر رأسك وذقنك وضع السكين على رقبته حتى يخبرك بمصدر هذه النقود فذهب إلى أخيه وعرض على أخيه أن يحلق له شعره فوافق ووضع السكين على رقبة أخيه وقال له هي أخبرني من أين تحصلت على هذه النقود وإلا قتلتك فقال له أخوه عيب هذا الذي تفعله بي فنحن إخوة وعندما ضيق عليه ولم يتراجع عن مبتغاه قال له أخيه الفقير ولكنك لا تقدر فعل ما فعلته أن حتى تحصلت على هذه النقود فأجابه بأنه يستطيع هو أيضا فعل أي شيء فأخبره بمكان الكهف وماذا سيقول أمام مدخله عند وصوله وحذره كثيرا من الأكل من الأطعمة الموجودة داخل الكهف فأخلى سبيل أخيه الفقير وذهب مسرعا صوب مكان الكهف حتى وصل إلى هناك فقال (أفتحي ياصكيكرا) ففتح له الباب فدخل إلى الداخل فوجد أصناف كثير من الأطعمة المغرية فنسي أو لم يعير اهتمام لتحذير أخيه فبداء بالأكل بشراهة حتى شبع وجمع نقود كثير في أكياس وعندما حان وقت خروجه اتجه صوب الباب فوجده مغلقا ونسي عبارة(أفتحي ياصكيكرا) وبداء يصرخ ويطلب النجدة ولكن ما من مجيب وبداء يجول في الظلام داخل الكهف وهو خائف يرتعد من هول هذه المصيبة التي أحلت به ووجد اثنان من الرجال موتى في وسط الكهف لأن السعلة(الغولة) كانت تأكل لحم البشر فنام بينهم من شدة التعب والإرهاق حتى حان وقت رجوع الغولة فشمت رائحة إنسان في كهفها وقالت (صنط نصري في گصري شن جاب هولي ياكسري) فلم يحرك ساكنا فبدأت تعد الجثث فتجدها ثلاثة فخطرت لها فكرة وقامت بتسخين منجل وقامت بكيها الواحدة تلوى الأخرى حتى كوت الرجل الغني فصاح بأعلى صوته من شدة الألم فقامت على الفور باحتضانه وتقبيله والتظاهر بمعرفته وذكرت له بأنه هو أبن خالها وأنها تبحث عنه منذ زمن وأنها مشتاقة للقاء به وبأهله أو عائلته وقالت له أن هذا الذهب والنقود والطعام كله سيكون له هو وبدأت في سؤاله عن عدد أبنايه فقال لها بأنه لديه سبعة بنات فقالت له بأنها في شوق كبير للقاء ببناته وقالت له هي أذهب وأحضر بناتك لكي أراهن ومن شدة طمعه ذهب مسرعا إلى بيته وأخبر زوجته وبناته بما حدث له وقام على الفور بإرسال أبنته الكبرى صوب الكهف ولكنها تأخرت عن الرجوع إلى البيت فكان في كل مرة يرسل أحد بناته ولا ترجع حتى أرسل البنات السبعة وعندما لم ترجع أية واحدة من هن ذهب هو شخصيا إلى الكهف فأمسكت به الغولة وافترسته كما التهمت بناته من قبل وقامت بوضع أو تعليق أحد أرجل الرجل الغني في مدخل الكهف وعندما تأخر الرجل الغني وبناته عن العودة إلى البيت قلقت زوجته وذهبت هي أيضا تبحث عنهم حتى وجدت أحد أرجل زوجها معلقة في مدخل الكهف فأدركت أن الغولة قد افترست زوجها وبناتها وذهبت تبكي على أيامها وندمها الشديد
(ؤجيت من عندهم بعيني ما ريتهم)
*- أماوال- قاموس
1- أژاوالي- الفقير
2- أمبسوط- الغني
3- ئدجن- واحد أو أحد
4- غرس- لديه أو عنده أو يملك
5- أمنسي- وجبة العشاء
6- تفرطاسن- تمسح لهم- تفرط- تمسح- ئفراط- المسح ولها مدلول أخر تعني القمامة
7- تساراد- تغسل
8- تسرح- تذهب إلى الغابة لجلب الحطب
9- تژاط گ تاسيرت – تطحن في المطحنة
10- ئتيق- حزن
11- أدو- تحت
12- ئتخمم- يفكر
13- سملا لعظيم – شبح أو ملاك
14- برا- أذهب
15- زات ئمي ؤرجان- أمام مدخل الكهف
16- أوي لي تخست- خد ما تريد
17- شرا- شيء أو حاجة
18- ئرواح – رجع إلى البيت
19- ئودان – الناس
20- تتر- طلبت أو تسولت
21- تامامت- العسل
22- الآغ – قاع
23- ياتاكز- تفهم أو تعرف- يوكز- فهم- ئكاز- الفهم – ئتاكز- يفهم
24- ياديژطن- يقيسون أو يكيلون– ئتيژط- يقيس أو يكيل
25- تماجارط- ليرة ذهب
26- مادونش- يجب
27- أستوگورد- تذهب إليه- يوگور- ذهب
28- يوشاس ربي- رزقه الله
29- داكغرنغ- أحلق لك- ئغران- الحلاقة
30- ئخف – الرأس
31- تاكميت- الخنجر
32- ئري- الرقبة
33- يستوهل- استغرب
34- يجدهت- توسل إليه
35- أتيدج- يتركه – يدجيت- تركه
36- تلوژض- جائع – يلوژ- جائع – لاژ- الجوع
37- ئتفل- بداء
38- ئدغبر- يأكل بشهية أو يفترس
39- ئنجم- يستطيع أو يقدر
40- أسگرس/ج/ ئسگراس- المخلاة
41- يوفا- وجد
42- يتو- نسي
43- تسزغل – سخنت
44- أمجر- منجل
45- ئصلگ- يصيح
46- يزگا- صاح
47- تقت- كوته- ئقاد- الكي
48- تتغمرط- احتضنته
49- تكوبو- تقبل- أكوبي- التقبيل
50- سگوراغ – أبحث
51- منيت- كم
52- ئدريمن- النقود
53- ينكي- أرسل أو بعث
54- يليس- أبنته
55- تلهگ – تبحث
56- گودا- كثير
تانميرت
يوريت سعيد نـ يونس (أت يفرن ليبيا)

هذه المقالة تحتوي على تعليقات (2)

2 تعليقات ل “تينفاس نـ نانا- قصص جدتي (11)”

  1. Umzab says:

    تنميرت ايوّا سعيد،
    اخسغ اشسّسْتنغ اويسّن اد تنجّمد اد تاريد اين تنفاس ستوكّامانت مّغ وهو؟
    نشّي اد نجّمغ اش عاونغ تيرانسنت سنّيظام نتمعمّريت باش اد نشرنت وجار تعمّ لفايدت.
    أخي سعيد أريد أن أسألك تُرى هل تستطيع أن تكتب نفس القصص بالاحرف اللاتينية ام لا؟ انا استطيع ان اساعدك في كتابتها بنظام تامعمّريت لكي تنتشر أكثر وتعمّ الفائدة.
    شكرا على مجهوداتكم.
    Umzab

  2. *- أولا شكراللأخumzab وبإمكانك كتابتها بحرف أﮔماي أو الأتيني(تامعمريت) فلك كامل الحرية والتصرف فهدفنا من كتابة هذه القصص وغيرها هو تعميم الفائدة وتوثيق ثقافتنا وأدبنا الأمازيغي الشفوي حفاظا عليه من النسيان ولكن أمل الإشارة إلى مصدرها وهو مدينة يفرن- ليبيا وذلك لمساعدة الباحثين والدارسين في الثقافة الأمازيغية مع العلم أنني فهمت ما كتبت أنت بالأمازيغية وأعتقد أنها بلهجة ميزاب وشكرا مرة أخرى

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك

    ⵉⵎⵓⴷⴰⵔ – ⴰⵙⵍⵎⴷ ⵙ ⵜⵡⵍⵍⴰⴼⵉⵏ


ⵉⴷⵔ ⴰⴼ ⵜⴰⵡⵍⵍⴰⴼⵜ ⴼⴰⴷ ⴰⴷ ⵙⵓⴳⴳⵣⴻⴷ ⴰⴷⵍⵉ ⴰⴷ ⵏⵖ  ⵉⴷⵔ ⴷⴰ

  • ما رأيك في موقع تاوالت الجديد ؟






    بين النتيجة

    Loading ... Loading ...
  • tamatart

    tamatart



    taddart

    ٍradio awal