img1.jpg

أمزروي نغ (3) فرار عليسة ديدون و بناء الدولة البونيقية

الدولة البونيقية 146 – 814 ق م

في مدخل حديثنا عن البونيقية لا بد لنا من الإشارة كمقدمة للحضارة الفينيقية السامية التي سبقت كل الحضارات في العالم وكانت منبعا لها ٠
الفينيقيون أمة سامية من اولاد كنعان بن عمليق بن ولاذ بن سام بن نوح عليه السلام و كانوا في جزيرة العرب ٠ فانتقلوا الى الشام مع بني كنعان و اتخذوها وطنا ٠
هم فخر الإنسانية رغم قلة عددهم ٠ فكانوا ميالين الى السفر في سبيل التجارة و اتصلوا مع الامم الراقية كالمصريين ٠ وكانوا اول من اتصل بالتجارة في البحر المتوسط و ضفاف البحر الاسود و زاحمهم في ذلك الإغريق الذين اخذوا منهم العلوم فاستولوا على الحوض الشرقي للمتوسط ٠ ولما كان الفينيقيون ميالين الى المسالمة اتجهوا نحو الحوض الغربي و اسسوا موانئ و مراكز تجارية في مالطا و صقلية و سردينية و بلغو الاندلس و اسسوا فيها مدينة ( قادس ) ٠
كما أنشأوا اكثر من 3000 مركز تجاري في شواطئ افريقية في لبدة و طرابلس و برقة و قابس و سوسة و بنزرت و طبرقة و طنجة و سلا و ووهران و عنابة و بجاية و الدار البيضاء و جيجل و طنجة
لغتهم سامية تأثرت بالعبرانية لاختلاط الكنعانيين بالعبرانيين ٠
في القرن التاسع الميلادي دخلت فينيقيا مرحلة فتناة داخلية إنهكتها ٠ لسنا بصدد ذكر اسبابها ٠ لكننا سناخد نتيجة كانت من نتائجها و هي هجرة عليسة ديدون و مجموعة من شباب الطبقة المتعلمة و الشباب المثقف نحو المغرب بسبب هرم الدولة الفينيقية و مرض الدولة و انغماس شعبها في الملذات .
من هي عليسة و ما هي قصة الهجرة و ما تأثيرها على بروز و نشاة الحضارة البونيقية ؟
عليسة ابنة مطو ديدون ابنة ملك عاصمة صور , تزوجت من عمها عاشرباص كاهن هيرقليس الذي كان وافر الثراء مرهوب الجانب قد خاف على كنوزه فقرر ان يدفنها في باطن الارض , ووصل الخبر الى شقيق عليسة الذي ورث حكم أبيه بيغماليون الذي طمع ف يمال عمه فقتله , وهنا هربت عليسة بكنوز زوجها مع حاشيتها نحو المغرب عن طريق البحر .
وصلت عليسة الى افيقيا بعد مرورها على قبرص و نزلت في افريقية ( تونس ) فرحب بها الملك البربري يوباس ( أحد ملوك القبائل الأمازيغية ), وجالت في افريقية بحثا عن مكان تنشأ فيه مدينتها فقررت ان يكون في قرطاجة , وفاوضت الملك يوباس و مجلس الشورى على ثمن الأرض , وهنا تأتي اولى مراحل التزوير التاريخي باكذوبة المؤرخين الاوربيين التي تقول :
ان ثمن الارض التي اشترتها عليسة كان ثمن ملأ جلد تور ذهبا و ان مساحة الأرض كان ما يحيط به الجلد اذا قطع سيورا دقيقة , وقد وصف المؤرخون البربر بالغفلة حيث قيل قيي أن عليسة فاوضت الملك البربري يوباس على ان يكون مقدار جلد الثور بمساحة ا أرض . فعمدت الى قطعه سيروا لتاخد أكب من حصتها التي اتفقت عليها مع الملك ؟
ان هذه سذاجة في الحكم على مسار التاريخ , فكيف تخدع وافدة غريبة لا جيش يحميها و لا سند يرعاها في ارض بعيدة عن ارضها ملك دولة تريد جواره و معونة شعبه وهي في حال ضعف بعيدا عن أرضها وهي قد اتت تطلب ود البربر و و كيف يسكن يوباس للخديعة ٠ ان بعض المؤرخين لا يتوانون عن دس التآويل التي تخدم مصالح مسارات دولهم و نزرات حكامهم من غزاة و طغاة ٠
كان تأسيس قرطاجة في آخر سنة 814 ق م , فجدت عليسة في بناء المدينة و سموها ( قرت حدشت ) , بمساعدة البربر .
وبقيت قرطاج في عهد طفولتها في القرنين الاول و الثاني من عمرها حتى وقعت صور في يد البابلين في القرن السادس قبل الميلاد وتوالت الكوارث عندماوضع اسكندر الأكبر ( الفرس ) في القرن الرابع قبل الميلاد يده على على صور عاصمة الفينيقيين في المشرق فكان العلو في المغرب لقرطاجة , فكان القرن السادس هو القرن الذهبي لقرطاجة بعد نزوح اغنياء صور نحو قرطاجة , كما انتقل لها زعماء و اثرياء البربر و جماعات من اليونان و الغال و الإسبان فانتفعت الحضارة البونيقية بكل الاجناس فتوسعت الدولة البونيقية لتتجاوز حدود قطاج الى سرت الاكبر شرقا وصولا الى طبرقة في المغرب .
وعندما طلب يوباس عليسة للزواج مهددا قومها بالحرب اذا رفضت , كانت الواقعة الكبرى , انتحار عليسة , التي أمرت بإقامة كومة كبيرة من الحطب و اشعلت النار فيها والقيت القرابين ثم ارتقت بنفسها تلك الكومة و هي تحمل السيف بيدها , والتفتت لشعبها الذي اراد للزواج ان يكون وقالت : ( انكم تريدون مني ان اذهب الى زوجي , ها انا ذاهبة .) فطعنت نفسها و القت بنفسها في النار ٠

نقف الى هنا في سردنا
ولنا عودة

تانميرت

طاروا ئن تمورانس

هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك

    ⵉⵎⵓⴷⴰⵔ – ⴰⵙⵍⵎⴷ ⵙ ⵜⵡⵍⵍⴰⴼⵉⵏ


ⵉⴷⵔ ⴰⴼ ⵜⴰⵡⵍⵍⴰⴼⵜ ⴼⴰⴷ ⴰⴷ ⵙⵓⴳⴳⵣⴻⴷ ⴰⴷⵍⵉ ⴰⴷ ⵏⵖ  ⵉⴷⵔ ⴷⴰ

  • ما رأيك في موقع تاوالت الجديد ؟






    بين النتيجة

    Loading ... Loading ...
  • tamatart

    tamatart



    taddart

    ٍradio awal