img12.jpg

ماس قرادة لا تناور في الثوابت

طالعت ما رود في كلمة ماس قرادة بعنوان الأمازيغية المضطهدة متابعة ليبية

في ندوة عن “الامازيغية في ليبيا” استضافتها
الحركة الامازيغية بهولندا- لاهاي، وأود إبداء بعض الملاحظات حولها :-

جاء في كلمةالسيد ادرار نفوسة ما يلي :-

(( في القرن التاسع عشر ( بعد 1800)، وعقب انتهاء فترة الدولة القرمانلية- الدولة المستقلة ذاتيا والتابعة اسمياً للدولة العثمانية، اندلعت في البلاد ثورات عدة ضد جور الدولة العثمانية، والتي كانت من أخطرها وأطولها على الإطلاق الثورة التي قادها الشيخ “غومة المحمودي”، والتي اضطلع فيها الشيخ الامازيغي “ميلود سعيد الشقروني اليفرني” بدور الرجل الثاني، ليقود احد مراحل الثورة بعد تمكنه من الفرار من سجنه في تركيا والعودة إلى ليبيا. وإشارتي هنا تضيء على دور المتحدثين بالامازيغية النضالي ضمن تلاحم شعبي جمعهم مع إخوانهم من المتحدثين بالعربية)) .

1- لم يتطرق ماس أدرارنفوسة إلى ثورة فساطو أو ما يعرف بثورة غاسرو ن فساطو ( قصر فساطو ) والتي تعرضت فيها قبيلة فساطو ((آيت أعمر )) إلى مذبحة بشعة حيث رفضت تسليم شخص يدعم المدكم _ كان يقوم بوظيفة حارس غاسرو _ للجيش العثماني ليقوم بوضعه في الخازوق الآلة الجهنمية التي كان يستعملها العثمانيون ضد الأهالي في مختلف الأماكن التي يحكمونها وملخص القصة هو كما يلي :- أن المدكم رفض أن يقدم الشعير لخيول العسكر العثماني ( ضريبة العلوق ) قائلاً لهم بان الناس لم تجد هذا الشعير لتسد به رمقها فكيف نعطيه لخيلكم وكان المطلوب فما كان من العسكر العثماني إلا أن طلب من أهالي غاسرو تسليم هذا المتمرد الثائر لوضعه في الخازوق ولكنهم رفضوا ذلك بشدة فقام العسكر العثماني بنصب مدافعهم في التلال المقابلة لغاسرو وهو مكان يعرف بتالات ن أند مونار حيث توجد استراحة القذافي حاليا !!!!!

وبدأوا في قصف غاسرو بشراسة حتى تحطم القصر بكامله وسالت دماء الأهالي بغزارة وما زال الشيوخ يرون هذه الحكاية وأن سواقي من الدم والزيت سالت حتى استقرت في قاع التلة وبدأت الناس تردد المثل المعروف حتى وقتنا الحاضر (( من أجل صاع شعير خلت فساطو )) وهو عموما مثل خاطئ لأن المعركة كانت من أجل الكرامة وليس من أجل صاع من الشعير.
وبعد تدخل ايت سلطان من جهة الغرب استطاعوا إنقاذ إخوانهم وفك الحصار المروع عنهم وثورة غاسرو هي من المعارك التي يندر مثيلها في مقاومة الاحتلال العثماني وكان الأولى بالسيد أدرار التطرق إليها لأنها في نظري علامة هامه في تاريخ النضال الأمازيغي ضد الاحتلال الأجنبي أياً كان نوعه أ وشكله
2- أسهب السيد أدرار في ذكر أسماء الأشخاص مقترنة أو منسوبة إلى مدنهم وقراهم ولا أدري ما الهدف والقصد من ذلك وأود تنبيهه إلى أننا نسعى بقوة إلى مسح كلمة الفساطوي القبائلي الشاوي الشلحي الريفي والتارقي والاحتفاظ بالأمازيغي فقط لآن مثل هذا الترديد للمدن الصغيرة يساهم في التشتت ونحن في غنى عنه فلا داع لذلك فإذا ما ذكرت اسم علي بن طالب الشروي مثلاً .. كلنا نعرف أنه من يفرن وإذا ما ذكرت اسم سعيد المحروق نعرف جميعا بأنه من فساطو ولا داع للإسهاب في ذكر قراهم ولحمتهم و لا أعتقد أن هذا يخدم مسألة التوحيد التي نسعى إليها جميعاً وقد يكون ردك بأنك كنت تتحدث أمام أمازيغ من مختلف مناطق شمال أفريقيا وهم لا يعرفون هؤلاء الأشخاص فإن الرد عليك هو أننا لا نعرف قبيلة ولحمة معتوب الوناس ولكننا نعرف أنه مناضل أما زيغي مات شهيداً من أجل الحقوق الأمازيغية وذلك يكفي .

وفيما يلي قائمة بالأسماء التي جاء ذكرها في المداخلة منسوبة لقراها ومدنها :-
ميلود سعيد الشقروني اليفرني ، سليمان الباروني الكباوي ،موسى قرادة اليفرني ،
خليفة بن عسكر النالوتي ،ساسي خزام اليفرني ، يوسف خربيش الفساطوي
ابراهيم بن شعبان الزواري ، سعيد بلقاسم الباروني النفوسي، خليفة الأسطى اليفرؤني ، علي الشروي بنطالب اليفرني ، امحمد ساسي قرادة اليفرني ،سعيد سيفاو المحروق الفساطوي ،علي يحي معمر النالوتي ، عمرو النامي النالوتي .

3- أما فيما يخص ما ذكره بخصوص الوفد الذي سافر إلى الباب العالي من أجل إطلاق سراح سليمان باشا البار وني فنأمل منه ذكر أسماء أعضاء الوفد الطرابلسي لأن معلوماتنا تقول غير ذلك .

4- أما قوله :-

(( عكرت ملحمة الجهاد الخالدة أحداث حرب قبلية مؤلمة، ومتفاوتة في حدة مآسيها، واستغرقت فترات بين 1915- 1922، ومن ذروتها التهجير الجماعي لأغلب المتحدثين بالامازيغية من أراضيهم بجبل نفوسه. ومن رموز هذه المرحلة القائد “ساسي خزام اليفرني” الذي اعدم بعد احد معارك الحرب الأهلية، ليجد امازيغ نفوسه أنفسهم مدفوعين للالتجاء إلى العدو المشترك ليساعدهم للعودة إلى مدنهم وقراهم وحقولهم بنفوسه تحت قيادة القائد “يوسف خربيش الفساطوي”. والرابح من ذلك العدو الإيطالي الذي أوقد الفتنة بدعمه وتسليحه طرفي النزاع، تطبيقا للسياسة الاستعمارية المشهورة: فرق تسد .

فترة الاحتلال الإيطالي لليبيا، والممتدة إلى سنة 1942، مشحونة بالدروس ومحملة بالعبر، ومتواصلة الأثر والتأثير في تاريخ وصيرورة ليبيا المعاصرة. ومما يجدر التوقف عنده خلال المرحلة الإيطالية:
• المساهمة الكبيرة للمتحدثين بالامازيغية في الكفاح من اجل الحرية والتحرر
• الأثر السلبي الخطير لاختلال وحيف العلاقة بين أطراف النسيج الاجتماعي على أوضاع الوطن، والمتصف في مجمل تكوينه وعمومه علاقاته بالانسجام.
• الملاحظة المهمة الأخرى، هي أن أحداث الحرب الأهلية المذكورة كانت اقرب للفتنة القبلية منها للعرقية، لوجود متحدثين بالعربية والامازيغية في طرفي النزاع، وكذلك لوقوع فتن قبلية مواكبة في مناطق أخرى- مما يؤكد دور المستعمر. هذا الملاحظة التفسير لا يلغي حقيقة تلون أجزاء من أحداث الفتنة بلون التعصب والكره، ومنه طلب واشتراط قادة في الطرف الأخر من الفتنة على الجنرال غراسياني عدم عودة الامازيغ لأراضيهم المهجرين منها كشرط مسبق لعدم محاربتهم الاستعمار الإيطالي (.)

نستغرب أن يصدر منك هذا الوصف يا ماس قرادة بخصوص فترة تاريخية هامة سطر فيها أجدادك أروع معاني التضحية والوفاء لمبادئ وقيم العزة والنضال في أسمى وأروع معانيه فما حدث بين الأمازيغ النفوسيين وبعض القبائل العربية في الفترة من 1915 – 1922 ليست حرب قبلية وإنما هي حرب الكرامة التي ثارت فيها قبيلة فساطو ويفرن ضد قيام ايطاليا تنصيب الخائن محمد فكيني قائمقاماً عليهم ورفضوا أن يحكمهم خائن وعميل لايطاليا بعد انكسار شوكة الباروني في جندوبة وإليك تفاصيل القصة :-

عندما كان المجاهد سليمان الباروني يقاتل ويجمع المال والعتاد ويجند خيرة شباب فساطو للقتال ضد إيطاليا في معارك الهاني والشط كان الخائن محمد فكيني ( الأعور ) بأمر وإيعاز من إيطاليا يتآمر عليه في منطقة الجبل ويحرض قبائل الرجبان وغيرها على عدم الانصياع للبار وني ورفض الانخراط تحت لواء الجهاد في سبيل ليبيا حرة وعزيزة وكان يتقاضى مرتب من إيطاليا لقاء ذلك وكان نجله حسن محمد فكيني يدرس في تورينو على نفقة الحكومة الإيطالية (( يأتي فيما بعد الحقود سعيد القشاط ليعتبر الخائن فكيني بطل الجهاد وأعجباه يغطون الحقيقية الساطعة بغربال )) وذلك لقاء ونظير عمالة والده وخيانته لبلده ، فما كان من المجاهد سليمان الباروني ألا أن قام بسجنه في مقر حكومته بيفرن هو و أذنابه وظل يقعي في سجنه هناك حتى هزيمة البار وني في معركة جندوبة.. حيث دخلت القوات الإيطالية إلى يفرن ووجدت عميلها فكيني يقعي هناك ففكت أسره ونصبته قائمقاماً على فساطو تكريما له على خيانته وعقابا لقبيلة فساطو ويفرن على تعاونهم مع البار وني وهنا ثارت ثائرة أهالي فساطو ويفرن على ذلك ورفضوا الانصياع إليه وأرسلوا له سعيد ابوبرنوسة من قبيلة فساطو لإبلاغه بقرارهم وقاموا بطرده من جادو واجتمع أهالي فساطو في مسجد أمي بيدت العريق وقرأوا الفاتحة مبايعة للزعيم يوسف خربيش على تولى القائمقامية والذي كان طيلة فترة الجهاد مرابطا في بنقردان والزاوية وتولي مهمة إمداد المجاهدين بالسلاح والتموين من تونس ، وهنا قام الخسيس فكيني بتأليب قبائل العرب الأخرى وأرسل رسائل إلى زعماء القبائل العربية يفتري فيها كذياً وبهتانا بأن فساطو كفرة لا يوحدون الله ويأكلون لحم البشر وأن البربر لا رحمة في قلوبهم إذا ما آل الأمر إليهم . وفي سبيل الحصول على تأييد قبيلة الزنتان كلنا نعرف قصة منح نساء الرجبان لرجال الزنتان لمدة ثلاثة ليالي كاملة وهو الشرط الذي اشترطه رجال الزنتان على فكيني والرجبان وقد وافقوا على ذلك (( فرطوا في شرفهم وعرضهم حقدا على فساطو ) وقد منحوا نسائهم لمدة ليلتين لرجال الزنتان ولم يتم لهولاء دخول الليلة الثالثة وبإمكان أياً كان أن يسأل أي زنتاني بماذا يعاير وينابز الرجباني إذا ما تخاصم معه فيكون جواب الزنتاني : (( مازال لينا ليلة عندكم يارجبان هيا أمتا بتعطوا هالنا )) .
وهذا يبرز لنا مدى تفاهة وخسة وحقارة كلا الطرفين فأين الشهامة والرجولة والشرف والكرامة التي يتغنى بها العرب هل من الشهامة أن يهتك الأخ عرض وشرف أخيه في محنته وثمنا لكي يدافع عنه ؟؟
هل من الرجولة والكرامة أن يفرط الإنسان الحر والشريف في شرف نسائه وعرضه ؟؟ ومع ذلك مازلنا نرى هولاء الأوباش يتقولون على فساطو القبيلة المجاهدة التي تنجب الأسود والتاريخ خير شاهد على ذلك .
هذا هو المجتمع العربي الحر الأبي الكريم الشهم.. وغيرها من القيم التي يتغنى بها دعاة القومية العربية والاسلاموية والتي لاتوجد إلا في مخيلتهم المريضة.

هذه حقائق التاريخ يجب عليك أن تذكرها يا ماس قرادة بدون خوف لأنهم عندما جندوا سعيد (( تعيس )) القشاط وقام بلي عنق الحقائق في كتابه المزور وقام بإظهار شخصيات أمازيغية وكأنها خائنة في زمن كانت فيه متوفاة فكيف يخون الشخص وهو ميت ومتوفي ؟ وقد أجبرت فساطو وبالحجة الدامغة المأفون القشاط على الإ عتذار وأمام خليفة حنيش وقام بذلك ولكنه اعتذار ناقص وعليه أن يقوم بالاعتذار المكتوب وإلا فإن عقابه سيكون عسيراً ولا يكفي ما قاله فيه أحد مجاهدي جادو عندما قالوا له بأن القشاط كتب عنك بشكل مشين في كتابه فما كان منه إلا أن قال لهم :-
(( القشاط يكتب عني كيف .. !!! هو لا يعرفني فلتكتب عني أمه فهي تعرفني جيدا ))

عندما قاموا بذلك يا ماس قرادة لم يقيموا وزناً ولا اعتباراً لأي قيم أو روابط معنا ولم ينصفوننا ويعطوننا حقنا التاريخي الجهادي الذي سطرناه بدمائنا الزكية والطاهرة ، هذه الحقائق التاريخية لا تحتمل التفريط والمهادنة وأنت في بداية مشوارك السياسي عليك أن تكون صاحب مبدأ تدافع من أجله ولا تفرط في حق أجدادك وشهدائك لأنهم من أنار لك الدرب ولأنهم الزاد الذي به تستعين على مقارعة الباطل و إذا ما فرطت في الماضي فحتما سيهون عليك المستقبل .

5- أما قولك :-

(( ….رغم هزيمة المجاهدين في معركة جندوبة بجبل نفوسه سنة 1913، لم تخبو روح التمرد إلا لتعود جذوتها بالثورات على الحاميات الإيطالية، ومفصلها تلك التي قادها”خليفة بن عسكر النالوتي”. وهو الذي وصف الجنرال غرسياني قائد القوات الإيطالية- المعروف ب” سفاح ليبيا” – القبض عليه وتنفيذ حكم الإعدام فيه، في كتابه المشهور “نحو فزان”: بأنه اختفاء رجل شديد الخطورة… وبأنه تخلص من الكابوس. .….))

هذا القول يا ماس قرادة هو في الحقيقة مدعاة لأسفنا الشديد عليك والذي يبلغ حد الرثاء والشفقة فإما أنك جاهل بأحداث التاريخ تاريخ نضال أجدادك الذي يعود فقط إلى أقل من قرن فقط (( ماذا لو أنك ستحاضر عن ماسينيسا .. لاشك ستقول بأنه أبن الملكة ديهيا وأن بخوس الموريتاني هو أيضا بطل حرب التحرير الأمازيغية التي قادها ضد الخائن يوغرتن عميل روما … !!!! )) . أو أنك كما أسلفت تتجاهل وتعمد إلى طمس حقائق التاريخ في سبيل كسب ود حفنة من السياسيين ذوي الإيمان الفاسد الذين يتحيزون لقيم بالية وأوهام قومية شرقية مستوردة لا حقيقة لها إلا في خيالهم المريض….
فلتذهب الجبهة الوطنية والشامس الحقود على الأمازيغية وليبيا الحرة الشرقاوية المتعصبة والفا وبيتا وجاما وغيرهم من العروبيين الشوفينيين في الداخل فليذهبوا جميعاً إلى الجحيم وليغربوا عن وطننا إذا كانوا لا يعترفون لنا بأبسط الحقوق التي يعترفون بها للنمل والطير ألا وهي لغتنا الأمازيغية وحقنا الشرعي والكامل في ممارستها وعلى كافة الأصعدة ونحن في نهاية المطاف في غنى عنهم وعن اعترافاتهم التافهة التي لا تغني ولا تسمن من جوع .

خليفة بن عسكر يا ماس قرادة قاد ثورات ضد الحاميات الإيطالية وكيف يستقيم الحال وهو أيضا كان يتقاضى راتب من إيطاليا مقابل عدم القتال ضدها ؟؟؟ إلا إذا كنت تعتبر طرده للحامية الإيطالية وإنزاله للعلم الإيطالي من السارية في نالوت تعتبر ذلك عملا بطوليا فنذكرك بأن ذلك حدث بعد ما حاقت الهزيمة بإيطاليا في الحرب العالمية الأولى واضطرت إلى الانسحاب من معظم الدواخل وقامت بإجلاء فوري لحامياتها ( في سبها وغيرها .. )) بغية تعزيز تواجدها العسكري في الساحل وهذا الانسحاب لم يكن منظما وتم استغلاله من قبل الأهالي وأعملوا فيهم القتل وقد استغل خليفة بن عسكر ذلك ونقض عهده مع إيطاليا لأنه لم يعد يخدم مصلحته فقام بطرد الحكم الإيطالي وأنزل العلم من السارية وعندما علم قراسياني بذلك غضب عليه أشد الغضب وقرر الانتقام منه عندما تحين الفرصة وهو ما تم له فيما بعد … فخليفة بن عسكر رجل الفرص خال من كل قيم الأيمان و ما هو إلا قاطع طريق وخائن لبني قومه وتحالف ضد إخوانه في سبيل مأرب شخصية قذرة وإليك القصة مرة أخرى يا ماس قرادة : –

كان بن عسكر يشعر بالغيرة الشديدة من قبيلة فساطو وعلى رأسها يوسف خربيش وكان يعتبرها العثرة في سبيل تحقيق طموحاته الشخصية في السيطرة على الجبل بعد انكسار البار وني وخروجه من البلاد وعندما اندلع الخلاف بين فساطو وبعض القبائل العربية في ليبيا من جهة الشرق خصوصاً وبالرغم من رجحان كفتهم من حيث العدد والعتاد وخاصة وأن فساطو خرجت منهكة القوى ومثخنة بجراحها من جراء الحرب الطويلة ضد إيطاليا ومع ذلك لم يتمكنوا من تحقيق انتصار عسكري ميداني ساحق ضدها (( العديد من القبائل العربية ضد قبيلة واحدة .. (( شهامة ومرؤة وإخوة في الإسلام )) رأى بن عسكر _ بكل أنا نية وجشع مقيت بأن الفرصة سانحة في القضاء على فساطو إخوانه في الدم والتاريخ _ لأنه يعرف بأنها العقبة الحقيقية أمامه في سبيل تحقيق حلمة فما كان منه إلا أن حشد قواته واتجه صوب فساطو وعسكر بقواته في منطقة (( القريعات )) غرب فساطو وأرسل رسوله إلى فساطو حاملا رسالة منه مفادها بأنه يعرض وساطته بين طرفي النزاع وقد تفطن يوسف خربيش لإغراضه الحقيقية فمن جاء يعرض وساطته في حل نزاع ما ويقوم بمساع حميدةلا يأتي مدججا بالسلاح وبكامل عدته وعتاده ويرابط على بعد 10 كم من فساطو وأنما ذلك يعني نية الغدر والخيانة بقبيلة فساطو إخوانه في الدم والقومية فماذا كان رد فساطو بالطبع رفضت عرضه وعندما قفل رسوله عائدا إلى مخيم سيده بن عسكر قتل في الطريق وهنا نطرح السؤال من قتل الرسول ؟
يرى البعض بأن فساطو قتلت الرسول كرسالة غضب على بن عسكر ورد فعل على نواياه المبيتة هذا رأي وهناك من يرى بأن الرجبان علموا بأمر الرسول فقاموا بقتلة ليؤججوا صدر بن عسكر ويؤلبوه ضد فساطو .
وهناك من يرى بأن بن عسكر نفسه قتل رسوله ليتخذ من ذلك حجة لغزو فساطو من جهة الغرب وليطعنها في مقتل . وأياً كان الأمر اتخذ بن عسكر مقتل رسوله حجة وقام بالإغارة على بلدة الجماري (( إحدى قرى جبل نفوسة تبعد بضع كيلومترات تبعدعلى المكان الذي عسكر فيه بن عسكر )) على حين غرة وباغت أهلها وهذا ينفي حكاية أن فساطو قتلت الرسول بأمر من خربيش فلو كان الأمر كذلك لكانت قد استعدت للقاء بن عسكر لأنها كانت ستعلم بأن رد فعله سيكون الهجوم عليها ولكنها أي فساطو لم تفعل ذلك (( وهذا يؤكد صدق إحدى الرواييتن وأنا بدوري أميل إلى تأييد مقتل الرسول من قبل الرجبان لان الغدر والخيانة من شيمتهم في ذلك الوقت )) وأعمل فيها القتل وقام بإحراقها وقاومت فساطو بكل ضراوة واندلعت حرب شوارع لكن فساطو كانت وحيدة أمام هجومين من الشرق من قبل قبائل الرجبان والزنتان ومن تحالف معهم حتى حدود قبائل ورفلة وغيرهم ومن الشرق قبائل الرحيبات وبن عسكر والصيعان وغيرهم من التبع الحاقدين ومع ذلك قاوم رجال فساطو ببسالة نادرة وقدموا أروع التضحيات ولكن الحرب كر وفر وما كان منهم إلا أن انسحبوا إلى سهل الجفارة متجهين إلى زوارة وفي الطريق تعرضوا إلى أبشع المجازر التي ارتكبت بحق الرجال والأطفال والنساء وعانوا الأهوال وهي مذابح ومجازر ارتكبت بحقنا ولا تضاهيها حتى مجازر سربنينيتشا في البوسنة والهرسك ولم يرتكب الإسرائليون مثلها حتى في وقتنا الحاضر ضد الفلسطينيين ولكن في تلك الفترة لم تكن هناك فضائيات تنقل بشاعة الجريمة التي ارتكبت بحق الأمازيغ بقصد إبادتهم عرقيا وتصفيتهم ولكن كما قال أحد أبطال فساطو (( فساطو هي الشعب القوي في جبل نفوسة وجبل نفوسة هو جبلنا وسيعود لنا يوما وقد عاد وسيعود أجمل وأبهى )) .
هذه المجازر والمذابح التي ارتكبت يا ماس قرادة أفضع من أن تتجاهلها وتمر عليها مرور الكرام وتدخلها في مناورات عقيمة سطحية لا فائدة ترجى منها.

لوكان خليفة بن عسكر أمازيغيا حقيقياً ترى هل كان الحقود المأفون تعيس القشاط يمدحه في كتاب خصصه له ولغيره من الخونة ؟؟
هل كان هذا الأحمق القشاط يمدح أبطال الأمازيغ ؟؟ ننتظر إجابتك ياماس قرادة .

وأعود مرة أخرى إلى قولك (((( عكرت ملحمة الجهاد الخالدة أحداث حرب قبلية مؤلمة، ومتفاوتة في حدة مآسيها، واستغرقت فترات بين 1915- 1922، ومن ذروتها التهجير الجماعي لأغلب المتحدثين بالامازيغية من أراضيهم بجبل نفوسه. ومن رموز هذه المرحلة القائد “ساسي خزام اليفرني” الذي اعدم بعد احد معارك الحرب الأهلية، ليجد امازيغ نفوسه أنفسهم مدفوعين للالتجاء إلى العدو المشترك ليساعدهم للعودة إلى مدنهم وقراهم وحقولهم بنفوسه تحت قيادة القائد “يوسف خربيش الفساطوي”. والرابح من ذلك العدو الإيطالي الذي أوقد الفتنة بدعمه وتسليحه طرفي النزاع، تطبيقا للسياسة الاستعمارية المشهورة: فرق تسد ))
وأضع خطين تحت عبارتك ليجد امازيغ نفوسه أنفسهم مدفوعين للالتجاء إلى العدو المشترك ليساعدهم للعودة إلى مدنهم وقراهم وحقولهم بنفوسه تحت قيادة القائد “يوسف خربيش الفساطوي”.

لا أدرى من يتحدث هنا هل هو ماس قرادة أحد مؤسسي أول حزب سياسي أمازيغي معاصر أم سعيد القشاط أم العبدالوهاب الزنتاني ؟؟
يا أخي فساطو عادت إلى الجبل وهزمت العدو لوحدها ولكي نسرد عليك تفاصيل العودة فإن الشرح سيطول ويحتاج إلى مجلد لقد صعدت فساطو إلى الجبل بقوة رجالها وعزيمتهم ووصلت خيلهم إلى نخيل زليتن وتحت ظلالها عسكروا يطاردون فلول الخونة حتى ورفلة وأمرهم خربيش بعدم التعرض لأحد قائلاً :- لا تأخذوا شيئاً سوى بعض الماء لكم ولخيولكم ..أخلاق المحارب الشريف وأصدر عفواً عاما على الزنتان وسمح لهم بالعودة إلى خيامهم في الزنتان وكذلك الحال بالنسبة للرجبان في حين أن هؤلاء كانوا يشترطون على إيطاليا عدم محاربتها مقابل عدم عودة فساطو إلى الجبل أو عودتها بدون أسلحة.
كما قام خليفة بن عسكر بخيانة أخرى فظيعة لإخوانه فساطو فيما بعد في معركة (( بشعر )) حيث تقهقر إلى الوراء تاركاً بعض رجال فساطو لوحدهم وهم كانوا قلة قليلة وتمت إبادتهم وهي خيانة يندى لها الجبين وتم في هذه المعركة حرق الشاعر الكبير عمر الكبير سليمان من جناون أو الجناوني ( كما تحب أن تقول أنت )هذا الشاعر البطل الذي كان بمثابة المتحدث الرسمي لفساطو وليوسف خربيش والذي ناضل بشعره ضد أراهيف الخونة وفند بفصاحته أقاويلهم وساهم في إذكاء نار الحماسة لدى محاربي فساطو ودافع عنهم بقوة وقد قاموا بحرقه … تخيل ياماس قرادة ذلك … حرقاً بالنار .

فضاعة الجريمة وقسوتها تجعلنا نصرخ بقوة لا تناور في الثوابت لكي يكون لنضالك معنى و مرجى وجدوى ولكي لا تذهب معاناة أجدادك وألأمهم أدراج الرياح والمناورات العقيمة.

امزير

هذه المقالة تحتوي على تعليقات (73)

73 تعليقات ل “ماس قرادة لا تناور في الثوابت”

  1. كل كلامك عن التاريخ فيه ما يؤخد وما يرد الا كلامك عن الرجبان فان العقل لا يصدقه وخير دليل كتاب المؤرخ الايطالي بوكا

    • تيفاوت says:

      لا يمكن الوثوق بمؤرخي إيطاليا و أضيف ان الامازيغ أكثر الناس قتالا للمستعمر و الاكثر نفورامن الغزاة لانهم الاصل وليسوا حديثي العهد بالستطان كالعرب .

    • الرجبان بلد مجاهدة وقرسياني كتب عليها انهم قله وﻻكنهم يسودون الجبل وهدا ماقراناه ام اﻻمازيغ فهم من تعاون معا الطليان عندما قام العميل خربيشه بتأمر مع الطليان وخﻻهم يرقو للجبل عن طريق جادو ودالك عندما هجمت الرجبان علي جادو ورحلتهم هم وكل اﻻمازيغفي الجبل الي زوارة وقامو امازيغ جادو بمنح نسائهم لجنود الطليان. وهدا العار سيبقي علي كل امازيغي …

  2. غريب بن نعمة says:

    كلامك من الخيالك أنت فالقصة معروفة وتاريخ معروف يا فساطو الحقيقة مدعاة لأسفنا الشديد عليك أن تفهم أن مرويتة هو من أهلك ليخفون الحقيقة
    كيف صعدت إيطاليا إلي جبل نفوسة؟

  3. عادل امصيري says:

    كل كلمك كذب وافترأ, الرجبان فرسان وشجعان وفكيني اشرف منك ومن مليون من شكلك يا زفت

  4. يا كاذب لعنة الله عليك الرجبان بلد المجاهدين و هدا اعتراف كل المؤرخين من بينهم قرسياني اما بن عسكر و الباروني فهم الخونة و فكيني هو قائد مجاهدين الجل الغربي

  5. الكلام الذي قلته عن الرجبان و بيع شرفهم المزعوم منك يا افاق فهذا لا يصدق حتى المختل لان الرجبان قادوا الهجوم علي البربر في سنة 1922 و قائد الحملة تلك كان المجاهد البطل محمد فكيني و الزنتان هو الحليف الاول للرجبان و هذه حقيقة تارخية يعلمها الجميع وهذا و سبب مشاركت الزنتان في الحملة كان اعتداء بن عسكر عليهم (بن عسكر و البربر المدعومين من الحكومة الاطالية)

  6. اما هجوم الرجبان و الزنتان على بعض بلدات البربر الذي سبق هجوم بن عسكر على الرجبان و الزنتان و الدي حلولت ان تهم القاريء ان فكيني كان يقصد منه تاكيد ولائه للطليان فهدا ايضا إفتراء كاذب و الدليل ما اورده قرسياني في كتابة (نحو فزان) فن هذه الحادثة حيت فال بالحرف الواحد (لم يكن فكيني يقصد مساعدتنا بالفعل و لاكنه كان يقصد التخلص من خصمه الوحيد الذي كان يشاطره السيطرة المطلقة على الجبل)ثم ان الطليان اذا كانوا متحالفين مع فكيني بالفعل فلما قاموا بعد ذلك بدعم بن عسكر في حملته على الرجبان و الزنتان فهل يعقل ان يساعد الطليان عدوهم ضد حليفهم لكن الحقيقة ان الطليان ساعدوا حليفهم الحقيقي الباروني و بن عسكر ضد عدوهم الحقبقب فكيني وقبيلته الرجبان و حلفائم الزنتان..

  7. الرجبان ابطال الجبل و فكيني قائد حركة الجهاد بالجبل الغربي و هذا بشهادة قرسياني و قرسياني نفسه اعتبره عدو لايطاليا و الزنتان حلف الرجبان الاول و مشاركتهم في الحرب ضد البربر كان لان بن عسكر اعتدى عليهم بعد الرجبان ومن قاد هده الحرب فكيني

  8. بسام فكيني says:

    لاحول والقوة الابالله توا واحد زيك يا كلب منتفهمش معاه يا ناكر الجميل يا بربري

  9. من انت حت تتكلم ع المجاهد محمد فكيني ؟؟ و قبل لا اتكلم انشد جدك شن دار فيه (لأعور)توا يقولك لكن فرخ الفار جهار زي زورة انت التاريخ حت جدك اكيد زوره و بيكدب و بعدين برا أقرا اكتاب قرسياني علی فكيني و الرجبان ولو تبي نجيبلك الف نسخها انشرها ف فساطو و بعدين طليان طلعو ارجل منكم اعترفو ب التريس و مزوروش التاريخ وقالو الحق وهما كفار مكدبوش و الي ع اساس مسلم يكدب سبحان الله بعدين لو اجدودنا باعو شرفهم راه احفادهم طلعو زيهم بس دوت التلات ليالي طلعت بعد ما خان عبد النبي فكيني مشا فكيني هد ع زنتان و اغتصبو نسونهم طلعو هل اشاعه باش يغطو بيها و الرجبان معندهمش علاش اينادو زنتان معاهم لأن زي مقال قرسياني

  10. رجباني واحد بي عشرا زنتان و قال قرسياني الرجبان قله لكن اسود و الرجبان معروفه من الجريد لجريد من فزان لساحل و

  11. وفي لاخير نقولك زور ع حسابك و حت ع حسابي ديري الي تقدر عليه الرجبان معروف قدرها و(يا جبل مايهزك ريح) اجري ع فتنه و قد روحك ومن انت الي تسجل ف تاريخ و تحكي ف التاريخ لو انت ( اتسجل في التاريخ بي الحبر احنا سجلناه بي الدم ) والله أكبر يا بلادي زيديهم قهر

  12. كلامك من دهب يا انبيه الله اكبر عليك يا صقر

  13. ليبي says:

    الرجبان والزنتان خوت ……. واول من دخل الطليان لي ليبيا البربر ولقاء هدا عطو نسونهم للطليان شوفهم حتي توا تلقا شكلهم زي الطليان …

  14. تارديتي حر says:

    الجيش الايطالي صعد الي فساطو مع الخائن خربيشة ومكثو في فساطو ثلاثة ليال طوال ينعمون بقسط من الراحة والاباحة وبعدها شنو حربهم علي قرية تاردية حيث اصبحث اكبر معتقل للثوار في جبل نفوسة وذلك بمساعدة الخائن خربيشة ومعه الخائن عراب وهاجر المجاهد فكيني مع المجاهد الباروني الي بئر تلاكشين وبئر علاق لان خوان خربيشة وبن عسكر وعراب وقرادة هم من باعو الوطن للغزاة الطليان وخربيشة هو من باع شرف فساطو للجنود الطليان مقابل مساعدته في حربه ضد الباروني وفكيني والشنطة والتاريخ سطر ولازال يسطر فكيف ان يأتي ابن مومس ويتجرأ بتزوير التاريخ

  15. سعد مسعود says:

    هناك مثل يقول”اخذوا الابل واعييتهم سبا” لماذا هي حجة الجاهل سبا؟

  16. عبدالله انبية says:

    التاريخ سجل و يسجل ان الزجبان و الزنتان اخوة ودائما كانوا مع اللحق و الوطن و شوكة في حلق الخونة . اما ضعاف النفوس امثالك يا بربري فلا يملكون الا الكذب و التلفيق و التزوير لانهم مفلسين اما الامازيغ او الامازيغية فهى وهم و كذبه صدقتموها للاسف لانكم مفلسين لا اعرف كيف تكون هناك امة بلا تاريخ و مخطوطات تحكي على حضاراتهم وبلغتهم لهد سرقتم حضارات الغير نثل (الفنيقيين) و نسبتموها لكم يا واهمون . ستبقى الرجبان بإذن الله مثل للفروسية و الاقدام و الشجاعة و الجود النخوة ((العربية)) .

  17. عبدالله انبية says:

    شكرا يا بن عمار هذا واجبي

  18. وبعدين شوفو بشرتكم وهدا دليل علي انكم مجنسين باﻻيطالي وجوهكم بيضاء وحمراء وشعركم اصفر . هدا شن ايقولوﻻ ههههههههه

  19. محمد says:

    التاريخ مسجل كل شي , ومعروف من خان ومن جاهد , لكن بنرد على من قال بان بشرة الامازيغ وشعرهم ولون عيونهم زي الطليان!!! هدا جهل فوق جهل , امة الامازيغ تسكن في بلادها شمال افريقيا من غرب النيل الى موريتانيا ومن البحر المتوسط الى كل الصحراء الكبرى , امة الامازيغ اول من سكن شمال افريقيا مند الاف السنين , واقصد باة الامازيغ ( الامازيغ الناطقين باللغة الامازيغية والامازيغ الناطقين بالعربية ) اما العرب فقد جاؤا هجرة الى شمالا فريقيا قبل 900 سنة , اما سبب لون بشرة الامازيغ البيضاء ولون عيونهم الزرقاء والخضراء ولون شعرهم الاصفر والقهوي, فالسبب هو عرق الامازيغ واصولهم القومية , فكل علماء الانساب مثل ابن خلدون وابن حزم وغيرهم يجمعون على ان ( مازيغ هو ابن كنعان بن حام بن نوح عليه السلام) مازيغ هو جد الامازيغ في شمال افريقيا , كنعان هو جد الكنعانيين في الشام , انظر الى لون بشرة اهل الشام ولون عيونهم ولون شعرهم هو نفس لون الامازيغ , هده الصيفات الجينية للون الامازيغ اخدوها من جدهم كنعان ولم يأخدوها من الطليان , انظر كتاب تاريخ ابن خلدون وكتاب الجمهرة لابن حزم

  20. اسمع انت ويااه الي يغلط علا احد ابناء عمومتنا رجبان ليبياء والله ان يعقب ويخسي حنا يادواسر معروف عن النخوه والشجاعه حنا ابناء زايد الملطوم واذا احد كفو وشجاع وبيغلط علا احد ابناء قبيلتنا يادواسر فيواجهني انا من قبيله الوداعين الدواسر ابناء عم الرجبان

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك

    ⵉⵎⵓⴷⴰⵔ – ⴰⵙⵍⵎⴷ ⵙ ⵜⵡⵍⵍⴰⴼⵉⵏ


ⵉⴷⵔ ⴰⴼ ⵜⴰⵡⵍⵍⴰⴼⵜ ⴼⴰⴷ ⴰⴷ ⵙⵓⴳⴳⵣⴻⴷ ⴰⴷⵍⵉ ⴰⴷ ⵏⵖ  ⵉⴷⵔ ⴷⴰ

  • ما رأيك في موقع تاوالت الجديد ؟






    بين النتيجة

    Loading ... Loading ...
  • tamatart

    tamatart



    taddart

    ٍradio awal